العودة   منتديات خنشلة التعليمية > ::- المنتدى العام -:: > قسم لغتنا العربية > فرع العربية والعرب,صرف,نحو,إملاء...إلخ

فرع العربية والعرب,صرف,نحو,إملاء...إلخ فرع عام يهتم بكل ما يخص لغتنا العربية والعرب والعروبة ولا يوجد في الفروع الاخرى

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-10-2018, 11:32 PM
الصورة الرمزية أبوأمامة الباهلي
أبوأمامة الباهلي


أبوأمامة الباهلي غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
رقم العضوية : 105813
الدولة: الجزائر
المشاركات: 112
معدل تقييم المستوى: 13
أبوأمامة الباهلي is an unknown quantity at this point
موضوع هام ارجو الدخول علامات الوقف في الكتابة العربية ومواضع استعمالها.

بسم الله الرّحمن الرّحيم.

تحيّة طيبة لرُوّاد منتديات الثّقافة والأدب خاصّة، ولكلِّ عُمّارِ وزُوّارِ منتديات الجلفة لكلّ الجزائريّـين والعرب //

هذا متصفّح جديد، أردت من خلاله أن نتعرّف على أحد علوم اللّغة العربيّة، وهو علم يستسهله ويُهوّن من شأنه الكثير من النّاس، فلا يلتزمون به، أو يُوظّفون رموزه في غير محلّها؛ ممّا يُؤثّر على الفهم السّليم لما يُقرأ...

هذا العلم هو: علم علامات الوقف وتُسمّى أيضا: علامات التّرقيم.

وسأبدأ من المداخلة التّالية بإدراج مادّته تدريجياً

========================= ========================= =====================
وما دفعني لإدراجه هو ما لمسته من جهل كبير بأصوله، وقواعده، رغم بساطتها، وبالخصوص هنا
في منتديات الثّقافة والأدب، كما أن كلّ طلبة العلم، الجامعيّين وغيرهم، يحتاجونه لكتابة مذكّرات تخرّجهم،
وبحوثهم. لكن للأسف جُلّهم يجهلونه، ويلجأ بعضهم لخدمة كتابة البحوث في محلاّت المعلوماتية وغيرها
من الفضاءات، التي بدورها لا تُتقنُ ولا تـتـقـيّـد بأصوله - إلا من رحم الله -
========================= ========================= ======================

ونسأل الله التوفيق لإتمامه والفوز بأجره /

[] علامات الوقف في الكتابة العربية ومواضع استعمالها []

منقول بتصرف عن موقع ديوان العرب / كتبه عادل سالم

[] تعريف []

علامات الوقف أو الترقيم في الكتابة العربية هي رموز اصطلاحية تُوضعُ بين الكلمات أو الجمل أثناء الكتابة؛ لتعيين مواقع الفصل والوقف والابتداء، وأنواع النبرات الصوتية والأغراض الكلامية، تيسيراً لعملية الإفهام من جانب الكاتب أثناء الكتابة، وعملية الفهم على القارئ أثناء القراءة. وقد بدء العرب باستخدامها قبل حوالي مائة عام بعد أن نقلها عن اللغات الأخرى أحمد زكي باشا بطلب من وزارة التعليم المصرية في حينه، وقد تم إضافة ما استجد من علامات، وإشارات فيما بعد.

[] أنواع علامات الوقف []

علامات الوقف الرئيسة المعتدة حالياً في الكتابة العربية، هي:

1. الفاصلة ( ، )
2. الفاصلة المنقوطة ( ؛ )
3. النقطة ( . )
4. النقطتان ( : )
5. الشرطة أو المطّة ( - )
6. الشرطتان ( -- )
7. الشرطة السفلية ( _ )
8. علامة الاستفهام ( ؟ )
9. علامة التأثر، أو التعجب ( ! )
10. علامة الحذف ( ... )
11. علامة التنصيص ( « » )
12. القوسان ( ( ) )
13. القوسان المستطيلان ( [ ] )
14. الأقواس المثلثة ( < > )
15. الإشارة المائلة ( / )
16. الإشارة المائلة المعاكسة ( \ )
17. إشارة البريد الإلكتروني والتي تآتي فقط مع الآحرف اللاتينية مثل ( @ )
18. إشارة القوة المرفوعة ( ^ )
19. إشارة الضرب ( * )
20. إشارة العطف ( & )

21. استخدام الألوان بدلا من الأقواس: سنشرح عنها بالتفصيل عند الحديث عن الأقواس.


[] تصنيفُ علامات الوقف []


تُصَنّفُ علامات الوقف بدورها إلى أربعة أنواعٍ في سياق وظيفتها في الكتابة، هي:

1. علاماتُ الوقفِ: ( ، ؛ .)

تُوظّفُ للوقوف عندها وقفاً تاماً، أو متوسطاً، أو قصيراً، والتزوُّد بالرّاحة أو بالنَّـفَـسِ الضّروري لمواصلة عملية القراءة.



2. علاماتُ النّبراتِ الصوتية: ( : ... ؟ !)

وهي علامات وقفٍ أيضًا، لكنّها – إضافةً إلى الوقفِ – تـتـمتّـع بـنـبـراتٍ صوتيّةٍ خاصّةٍ،
وانفعالات نفسيّة مُعيّـنة أثناء القراءة.


3. علاماتُ الحصرِ: ( « » - ( ) [ ] )

هي علاماتٌ تساهم في تنظيم الكلام المكتوب، وتساعد على فهمه، ويمكن اليوم إضافة الألوان
التي أصبحت تؤدّي نفسَ الغرضِ، وسنشرح ذلك لاحقا.

4. علاماتُ الإشاراتِ المُستخدَمةِ في البرمجةِ أو الرّياضيّات مثل ( < > * & ^ \ [] )


=========
خُلاصــة
=========


يمكننا إجمالُ أهمّية علامات الوقف في النّقاطِ الخَمْسِ التالية:


النُّـقـطـة 01 - تُسهّل الفهم، وتُجَوّد إدراك المعاني، وتُـفسّر المقاصد، وتُوضّحُ التّراكيب أثناء القراءة.

يتّضح هذا من خلال المثال التالي:


ما أحسن الرّجل. // ما أحسن الرّجل! // · ما أحسن الرّجل؟

فهذه الجمل الثّلاث مختلفة في المعنى، على الرغم من أنّها بدت في الظّاهر جُملة واحدة مُكرّرة؛ فالنُّـقـطة جعلت الجملة الأولى جملة خـبـريّـة مـنـفـيـّة بـ (ما) النّافية، وعلامة التّـأثّـر جعلت الجملة الثانية جملة تعـجُّبـيّـة و(ما) تعجّبـيـة، وعلامة الاستفهام جعلت الجملة الثالثة جملة استفهاميّة، وما اسم استفهام.


النُّـقـطـة 02 -
أنها تُعرّفنا بمواقع فصل الجمل، وتقسيم العبارات، والوقوفِ على المواضعِ
الّتي يجب السُّكوتُ عندها... فتُحَسِّنُ الإلقاء وتُجَوِّدُهُ.


النُّـقـطـة 03 - أنّها تُسهّل القراءة

فتُـجـنّب القارئ هدر الوقت بين تردّد النّظر، وبين اشتغال الذّهن في تفهّم عبارات
كَانَ من أَيسرِ الأمورِ إدراكُ معانيها، لو كانت تقاسيمها وأجزاؤها مفصولةً أو موصولةً
بعلاماتِ تُـبـيّـنُ أغراضها، وتُـوضّحُ مراميها. فالزّمنُ الذي يحتاجه القارئ لفهم النَّص المَرْقُومِ
أقصرُ بكثيرٍ من الزّمن الذي تـتـطلّـبُه قراءةُ النّص غيرِ المَرقومِ.


النُّـقـطـة 04 - أنّها في تَصَوُّرِ الكاتب، مثل الحركات اليدويّة، والانفعالات النّـفسية، والنّـبرات الصّوتيّـة
الّتي يستخدمها المُتحدّثُ أثناء كلامه؛ ليُضيف إليه دقّـة التّـعبير وصدق الدّلالة. فهي تُشبه الحركات الجسميّة
والنّبرات الصّوتية الّتي تُوَجِّهُ دلالة الخطابِ الشّفوِيّ. كما أنّها تُـشبه إشاراتِ المُرورِ في تنظيم حركةِ السّير،
واللّوحات الإرشاديّـة المكتوبةَ على الطُّرقات، الّتي لولاها لضَلَّ كثيرٌ من سَالكِي تلك الطُّرقِ.



النُّـقـطـة 05 - أنّها تُـنظّم الموضوع، وتُـجَمِّـلُ لُـغـتـهُ، وتُـحَسِّـنُ عَرضهُ؛ فيظهرُ في جماليّةٍ
خاصّةٍ تُريحُ القُرّاءَ، وتَـدفـعـُهم إلى القراءةِ والاستمتاعِ بها.


..// يتبع

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ومواضع, الوقف, الكتابة, العربية, استعمالها., علامات

تصميم مواقع

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


منتديات خنشلة التعليمية - RSS - Sitemap


الساعة الآن 02:41 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018
adv helm by : llssll